شروط الخدمة

تسري ’شروطُ الخدمةِ‘ هذه وما تشتملُ عليه مِن مستندٍ آخَرَ يُشارُ إليه فيها وما يَجري لها من حينٍ لآخَر مِن تحديث، على استعمالِك لِـ ’الخدمات‘. تشيرُ كلمة "خدمات" في هذا السياق إلى كلِ ما هو متاح مِن خدماتٍ رقمية، كالمواقع الإلكترونية، والتطبيقات المحمولة، وتطبيقات التلفزيون الموصول، والرسائل الإخبارية، ونُظُم التسجيل، والخدمات المهنية عبر الإنترنت، وغيرِ ذلك مِن وسائلَ تجاريةٍ، عبرَ: (i) موقع www.olympic.org بأقسامِه كافة (ومنها منصة Athlete 365)، أو (ii) موقع أولمبيك تشانل www.olympicchannel.com والتطبيق المحمول وتطبيق التلفزيون الموصول المقابليْن له، أو (iii) الموقع الرسمي للألعاب الأولمبية طوكيو 2020 www.tokyo2020.org والتطبيق المحمول المقابل له، أو (iv) الأصول الرقمية الأخرى التي تديرها اللجنة الأولمبية الدولية ("IOC")، لوحدها أو بالتعاون مع الكيانات المنتسبة إليها والمنظمات الأخرى الشريكةِ لها ("شركاء اللجنة الأولمبية الدولية"، الآتي تعريفُهم أدناه في فقرة مَن نحن؟).

ويمكن أن تسريَ قواعدُ خاصة وشروطٌ إضافية ("الشروط الإضافية") نابعة من طبيعةِ وغرضِ بعضِ ’خدماتِنا‘. كما هي الحالُ مثلاً مع بعض الخدمات المهنية عبر الإنترنت ووسائلِ الأعمال الأخرى أو نظم تسجيل الأحداث ("خدمات B2B") أو آليات توليد التقارير التي تديرها اللجنة الأولمبية الدولية. في مثل هذه الحالات، سيُصارُ إلى تنبيهك إلى هذه الشروط الخاصة قبل أن تَستعمِلَ ’الخدمات‘ المَعنية، وإذا حصلَ أيُ تعارُض أو تناقض بين هذه الشروط الخاصة وبين ’شروط الخدمة‘ تسود الشروط الخاصة.

وللتبسيط، سنشير فيما يلي إلى ’شروط الخدمة‘ وأيِ ’شروط إضافية‘ معاً بـ"الشروط".

مَن نحن؟

عندما نشير إلينا "نحن" بضميرٍ منفصل أو متصل في ’شروط الخدمةِ‘ هذه، فإننا نشير إلى اللجنة الأولمبية الدولية، وعند الاقتضاء، إلى شركاء اللجنة الأولمبية الدولية. وعندما نشير إليك "أنت" بضميرٍ منفصل أو متصل فإننا نشير إليك كمستعمِل لِـ’الـخدمات‘.

اللجنة الأولمبية الدولية IOC هي منظمة دولية خاصة لا تسعى للربح تعترف بها السلطات السويسرية كمنظمة ذات منفعة عامة لها في القانون السويسري شكل جمعية، ويقع مقرُها الرسمي في شاتو دو ڤيدي 1007 لوزان، سويسرا. رسالةُ اللجنة الأولمبية الدولية هي نشرُ الروح الأولمبية في أرجاء العالم، وقيادةُ الحركة الأولمبية، وضمانُ الإقامة المنتظمة لمهرجان الألعاب الأولمبية. لمعرفة المزيد عن اللجنة الأولمبية الدولية، وأهدافِنا وأنشطتِنا، يرجى الاطلاع على ’الميثاق الأولمبي‘ والمعلومات المقدَمة في موقعنا الإلكتروني: https://www.olympic.org/about-ioc-olympic-movement.

شركاءُ اللجنة الأولمبية الدولية هُم إمّا كياناتٌ منتسبة إلى هذه اللجنة، وهي المؤسسة الأولمبية للثقافة والتراث ("المؤسسة")، والشركة الإسبانية أولمبيك تشانل سيرڤيسيس المحدودة Olympic Channel Services S.L. ("OCS") أو كياناتٌ أخرى من مكونات الحركة الأولمبية، نخصُ بالذِكرِ منها اللجنة المنظِمة للألعاب الأولمبية والبارالمبية طوكيو 2020 ("طوكيو 2020").

المؤسَسة: أنشأتْها اللجنة الأولمبية الدولية لنشر الروح الأولمبية في مناحي الثقافةِ والتراثِ والتعليم، و تدير المتحفَ الأولمبي ومركزَ الدراسات الأولمبية بلوزان، سويسرا.

شركة أولمبيك تشانل سيرڤيسيس المحدودة (OCS): هي شركة منتسبة إلى اللجنة الأولمبية الدولية، تقوم بإدارة وتشغيل القناة الأولمبية أولمبيك تشانل من مدريد، إسبانيا.  

طوكيو 2020: هي اللجنة المنظِمة للألعاب الأولمبية والبارالمبية 2020، أنشأتْها حكومة العاصمة طوكيو واللجنة الأولمبية اليابانية وأناطت بها تحديداً مَهمةَ تنظيم الألعاب الأولمبية والبارالمبية طوكيو 2020 في طوكيو، اليابان.

#

مَ ينبغي عليك أن تقرأ ’شروطَ الخدمةِ‘ هذه؟

تهدفُ ’شروطُنا‘ إلى إعلامِكَ بماهيةِ الشروط التي يمكنك تحتَها استعمالُ ’الخدمات‘ والوصولُ إلى محتوى اللجنة الأولمبية الدولية (كما هو معرَّفٌ أدناه) واستعمالُ هذا المحتوى ومُشاهدتُهُ ومُشاركةُ الغيرِ فيه. وإنّك بالوصول إلى ’الخدمات‘ واستعمالِها، توافقُ على التقيُد بهذه ’الشروط‘. فإنْ لم توافق على هذه ’الشروط‘، فلا تَستعمِلْ ’الخدمات‘.

نلفت عنايتَك إلى أنك إذا وصلت إلى محتوى اللجنة الأولمبية الدولية (كما هو معرَّف أدناه) من خلال خدمات تُشغِّلها أطرافٌ ثالثة، كخدمات وسائط التواصل الاجتماعي مثلاً، فقد تسري كذلك شروطٌ إضافيةٌ صادرة عن هذه الأطراف الثالثة.

ونحتفظُ نحن بحق تعديل ’شروط الخدمة‘ هذه في أي وقت. وعندما نُجري تعديلات، فسوف نعدِّل كذلك تاريخَ "آخر تحديث" في ذيل مستند ’شروط الخدمة‘، وأيُ تعديلٍ يُجرَى يصبحُ نافذَ المفعول فورَ نشرِه. وعندما نُجري تعديلات على هذه ’الشروط‘، فسنُعلِمُك مسبقاً قبل وقتٍ كافٍ عندما تؤثر هذه التعديلاتُ على ما لَكَ مِن حقوق كمستعمِلٍ للخدمات أو عندما يكون ذلك واجباً قانوناً. غيرَ أنّ مواصلةَ استعمالِك ’الخدمات‘ بعد نشر التعديلات سيكون بمثابة قبولٍ منك بهذه التعديلات. ننصحك بمراجعة الإصدار الساري لهذه ’الشروط‘ كلما أردت استعمالَ ’الخدمات‘.

ما الذي يمكن أن تجدَ في الخدمات؟

1.1 محتوى اللجنة الأولمبية الدولية

يشير "محتوى اللجنة الأولمبية الدولية" في ’شروط الخدمةِ‘ هذه إلى أي محتوى سمعي-بصري أو غيرِ ذلك مِن محتوى أو معلومات أو مواد يمكن الوصولُ إليه عبرَ ’الخدمات‘، كالنصوص، أو الصور التوضيحية، أو الأعمال الفنية، أو الرسوم، أو البيانات، أو الصور المتحركة والساكنة، أو الأصوات، أو الموسيقى، أو البرامج الحاسوبية. وهو، أي ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘، مَحميٌّ بحقوق التأليف والنشر أو العلامات التجارية أو بغيرِ ذلك من حقوقِ وقوانينِ المِلكية. وإنّ جميعَ الحقوق، وتشمل حقوقَ الملكيةِ الفكريةِ كافة أو غيرَها مِن حقوقِ مِلكية في ’الخدمات‘ وفي ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘، باستثناء ’محتواك‘ (كما هو معرَّفٌ أدناه)، هي إمّا مِلكٌ للجنة الأولمبية الدولية و/أو لشركاء اللجنة الأولمبية الدولية، أو مرخَّصةٌ لنا من أصحابها المَعنيين. ويكون محفوظاً كلُ ما لم يُمنَح لك صراحةً في هذه ’الشروطِ‘ مِن حقوق.

ويمكن أن يتفاوتَ ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ تبعاً للموقع الجغرافي، أو الجهاز الذي تصِلُ إلى ’الخدماتِ‘ منه، أو ما إذا كنت أَنشأت أم لم تُنشِئ لكَ حساباً كمستعمِل.

#

1.2 محتواك

يمكن أن تُعطَى لك، عبرَ الخدمات، إمكانيةٌ لإبداءِ الرأي والتفاعلِ مع مستعمِلين آخَرين، في شكل تعليقات أو سوى ذلك مِن أشكال المحتوى الذي تُقَدِم ("محتواك").

وكلُ ما لِـ’محتواك‘ مِن حقوقِ مِلكية هوَ لك وأنت وحدَك المسؤولُ عنه. ولكنك، بتقديمِ ’محتواك‘ لنا، تمنحنا ترخيصاً غيرَ حصري، خالصاً من حقوق المؤلِف، عالميَ النطاق، وقابلاً للنقل والتحويل (مع حق الترخيص من الباطن) لاستخدامِ هذا المحتوى وإعادةِ إنتاجِهِ وعرضِهِ وتوزيعِهِ وتوفيرِهِ وإعدادِ أعمالٍ مشتقةٍ منه، كلياً أو جزئياً، بأي تنسيق للوسائطِ كان وعبرَ أيِ وسط من الوسائط المعروفةِ الآن أو التي ستُعرَفُ مستقبلاً، في ما يتصل باللجنةِ الأولمبية الدولية وبشركاء اللجنة الأولمبية الدولية وبالترويج للحركة الأولمبية. كما تَمنحُ كلَ مستعمِلٍ لِـ ’الخدمات‘ ترخيصاً غيرَ حصري، خالصاً من حقوق المؤلِف، عالميَ النطاق للوصولِ إلى ’محتواك‘ عبر ’الخدمات‘ واستعمالِهِ طبقاً لهذه ’الشروط‘. ويظلُ كلُ ما تمنحُنا وتَمنَحُ المستعملينَ إياه مِن تراخيص مستمراً لأجلٍ غيرِ مُسمَى، ما لم تَطلُبْ سَحبَ ’محتواك‘ من الخدمات.

مَن يمكنه استعمالُ الخدمات؟

’الخدماتُ‘ موجَهة إلى المستعمِلين مِن سِن 13 سنة (فما فوق) ممن بلغوا السنَ القانونية في قانون البلد الذي يقيمون فيه.  

وأغلبُ ’خدماتِنا‘ متاح لجمهور العموم ولكنْ يمكنُ أن يُقتَصَرَ الوصولُ إلى بعض خدمات B2B واستعمالُها على المتعاونين مع اللجنة الأولمبية الدولية وشركاء اللجنة الأولمبية الدولية ومستشاري اللجنة وشركائها والأطرافِ المعنية في الحركة الأولمبية وأطرافٍ ثالثةٍ أخرى مُرخَّصٍ لها بذلك.

وتتحملُ أنت مخاطرةَ استعمالِك ’الخدمات‘ وتكونُ مسؤولاً عن توافق هذا الاستعمال مع القوانين السارية في بلد الإقامة أو الاستعمال.

ونحتفظ نحن بحقِ إنهاءِ وصولِك إلى ’الخدمات‘ وإنهاءِ حسابِ المستعمِل العائدِ إليك تبعاً لتقديرنا، خصوصاً إذا رأينا أنك لا تمتثلُ لِـ’شروط الخدمةِ‘ هذه.

كيف يمكنك استعمالُ الخدمات؟

نمنحك نحن ترخيصاً محدوداً قابلاً للإلغاء وغيرَ حصريّ وغيرَ قابل للنقل والتحويل ولا يمكن ترخيصُه من الباطن لاستعمال ’الخدمات‘ و’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ لأغراضِ الإعلامِ وحسب، مع مراعاةِ أيِ شروطٍ داعمة تَرِدُ في أيِ ’شروط إضافية‘، شرطَ امتثالِك لِـ’شروط الخدمة‘، وخصوصاً الشروط التالية:

‌أ)        لا يمكنُ، دون إذنٍ خطيٍ مسبقٍ مِنّا، استعمالُ ’الخدمات‘ لأغراض الإعلان، أو بأي طريقةٍ توحي بوجودِ صلةٍ ما بين طرفٍ ثالث أو منتَجِ وخدماتِ طرفٍ ثالث وبين اللجنة الأولمبية الدولية أو شركاء اللجنة الأولمبية الدولية أو الحركة الأولمبية؛

‌ب)    يُسمحُ لك، عبرَ الوظائف المتاحة، بمشاركةِ الغير في ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ للأغراضِ الشخصيةِ وغير التجارية فقط، وبما يتوافق مع هذه ’الشروط‘ لغيرِ ذلك من أغراض؛

‌ج)     لا يجوزُ لك أن ترفعَ أو تنشرَ من خلال ’الخدمات‘ أيَ تعليقاتٍ أو محتوياتٍ أخرى محظورة أو تشهيرية أو عُنفية أو فاحشة أو عنصرية أو تمييزية أو مخالِفة بغير ذلك مِن وجه للقيم الأولمبية ضد أي طرفٍ ثالث؛

‌د)      لا يجوزُ لك أن تستعملَ ’الخدمات‘ أو ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ أو تَشرَعَ بذلك لارتكابِ أيِ فعلٍ محظور أو للتشهير بمستعمِلين آخرين أو بأطرافٍ ثالثة أو لِمضايقتِهم أو إهانتِهم أو انتحالِ شخصياتِهم؛

‌ه)     ولا يُسمَحُ لك، إلا بنصٍ صريح من هذه ’الشروط‘ وموافقةٍ خطيةٍ مسبقةٍ مِنّا، باستنساخِ أو أرشفةِ أو تنزيلِ أو إعادةِ إنتاج أو تعديلِ أو بثِ ’الخدمات‘ أو أي جزء من ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية’ أو إيصالِهِ أو توفيرِهِ للعموم؛

‌و)      ولا يجوزُ لك أن تَنقُلَ أو تُحوِّلَ أو تُرخِّصَ من الباطن للغير أيَ حقوقٍ أو تراخيص مُنحتْ لك بموجبِ ’الشروط‘؛ ولكنْ يجوزُ لنا نحن تحويلَ حقوقِنا وواجباتِنا للغير دون قيدٍ أو شرط.

‌ز)      لا يجوزُ لك تحويرُ أو تعديلُ أو الالتفافُ على أيِ مكون من مكونات ’الخدمات‘ أو الشروعُ بذلك أو تشجيعُ أو إعانةُ أيِ شخصٍ عليه؛

‌ح)      لا يجوزُ لك تشغيلُ أيِ نظامٍ آليّ يكونُ غرضُهُ أو مُؤَدّاهُ الإضرارُ بـ’الخدمات‘، ويشمل ذلك دون حصر، "البرامجَ الروبوتية robots" و"برامجَ الاستكشاف الزاحفة spiders" و"برامجَ القراءة دون اتصال offline readers" و"البرامجَ الڤيروسية virus" و"البرامجَ الدُودية worms" و"البرامجَ التنكُرية Trojan horses"؛

‌ط)    لا يجوزُ لك أن تَجمعَ أو تَستعمِلَ مِن ’الخدمات‘ أيَ معلوماتٍ شخصية عن المستعمِلين الآخَرين أو الأطراف الثالثة، ولا أن تَستعمِلَ ’الخدمات‘ لأي أغراضٍ تَلتمسُ بها منفعةً تجارية؛

لا يجوزُ لك أن تُشجِّعَ الغير على أيِ خرق لـ’شروط الخدمة‘ هذه أو تُسهِّلَ له ذلك.

كيف يمكنك إنشاءُ حسابِ مستعمِل؟

لا يُطلَبُ في الحالةِ العامة إنشاءُ حسابِ مستعمِل للوصولِ إلى- واستعمالِ ’الخدمات‘ و’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘، لكنَّ بعضَ ميزات ووظائف ’الخدمات‘ وبعضَ ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ قد لا يُتاحُ إلا للمستعمِلين المسجلينَ لدينا الذين أنشَؤوا لهم حسابَ مستعمِلٍ معنا. وقد يكون إنشاءُ حسابِ مستعمِل في ’خدماتٍ‘ معنية خاضعاً لشروطٍ إضافية أو حِكراً على المتعاونين مع اللجنة الأولمبية الدولية وشركاءِ اللجنة الأولمبية الدولية ومستشاري اللجنة وشركائها والأطرافِ المعنية في الحركة الأولمبية وأطرافٍ ثالثةٍ أخرى مُرخَّصٍ لها بذلك.

يمكنك إنشاءُ حسابِ مستعِمل بالتسجيل لدينا عبرَ ’الخدمات‘. يتطلبُ التسجيلُ منك تقديمَ معلوماتٍ لنا عنك تسمح لنا بالبقاء على اتصالٍ بك. وسوف تعالَجُ هذه المعلومات طبقاً لسياسة الخصوصية المتبعةِ عندنا.

يجب أن تكونَ كلُ المعلومات التي تُقدِمُ في عملية التسجيل دقيقةً وكاملة. وأنت المسؤول عن دقةِ وكمالِ المعلومات المقدَمة، وعن حفظِ سريةِ اسم المستعمِل وكلمة المرور، وعن كلِ نشاطٍ يَجري تحت حسابك.

وعندما تسجِل، فإننا نطلبُ منك تأكيدَ موافقتِك على ’شروط الخدمة‘، وأنك قرأتَ وفهمت سياسة الخصوصية.

ما المعلومات التي نجمعها عنك وكيف نستخدِمُها؟

سنقوم بجمع معلوماتٍ معيَّنةٍ عنك عندما تَصِلُ إلى ’الخدمات‘ وعندما تُنشِئُ لك حسابَ مستعمِل معنا. انظر ’سياسةَ الخصوصية‘ و’سياسةَ ملفات تعريف الارتباط‘ المتَّبَعَتيْن عندنا لمعرفة المزيد عن المعلومات التي نجمعها عنك والكيفيةِ التي نستعمل بها هذه المعلومات. ولمزيد من المعلومات عن كيفية جمع واستعمال معلوماتك الشخصية وملفات تعريف الارتباط الخاصة بك من قِبَل طوكيو 2020، يرجى الاطلاع على سياسةِ الخصوصيةِ في طوكيو 2020 والمتاحة على LINK و سياسة ملفات تعريف الارتباط المتاحة علىLINK

ما الذي ينبغي أن تعلمَهُ غيرَ ذلك؟

6.1 أنك تَقبَلُ:

‌أ)        أنْ نتنصَّلَ نحن (وكبارُ موظفينا وأعضاءُ مجلس إدارتِنا ومستخدَمونا ووكلاؤنا والكياناتُ المنتسبةُ إلينا ومقاولونا الثانويّون) مِن المسؤوليةِ القانونية عن الخسائر و/أو الأضرار التي قد تنجمُ عن الاستعمال غير المأذون لحساب المستعمِل العائدِ إليك وأن تكونَ أنت مسؤولاً عن إخطار اللجنة الأولمبية الدولية فوراً بأي خرقٍ أمني أو استعمالٍ غير مأذون لهذا الحساب؛

‌ب)    وأنَّ ’الخدمات‘ قد تحتوي على أخطاء فنية أو طباعية أو قد تنقطعُ مؤقتاً عنك بالرغم مما نبذل من جهود لتوفير معلوماتٍ دقيقة ولمنع الانقطاع الناجم عن المشاكل الفنية، وأنه لا يمكن تحميلُنا مسؤوليةَ هذه الحالات؛

‌ج)     وأنّ استعمالَك ’الخدمات‘ يتطلب جهازاً واحداً متوافقاً أو أكثرَ من جهازٍ متوافقٍ معها، ومنفذاً إلى الإنترنت، ومَعداتٍ وبرامجَ حاسوبيةً معينة ويمكن أن يتطلبَ تحديثاتٍ أو ترقيات من حينٍ لآخر. وأنْ تُسَلِّمَ بأن قدرتَك على استعمال ’الخدمات‘ يمكن أن تتأثرَ بأداءِ مثلِ هذه المواد وأنّ مسؤوليةَ تلبيةِ متطلبات النظام هذه تقع عليك وأنَّ التكاليفَ المترتبةَ على استعمالِها تقعُ عليك بما فيها رسوم الإنترنت أو رسوم مقدِّمي خدمة البيانات.

‌د)      وأنْ تُقَدَّمَ ’الخدماتُ‘ لك، بما فيها ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘، "كما هي"، وأنْ نتنصَّلَ نحن (وكبارُ موظفينا وأعضاءُ مجلس إدارتِنا ومستخدَمونا ووكلاؤنا والكياناتُ المنتسبةُ إلينا ومقاولونا الثانويّون)، إلى أقصى حد يسمح به القانونُ النافذ، مِن جميع الكفالات الصريحة والضمنية المتعلقة بـ’الخدمات‘ وبـ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ (ويشمل ذلك أيَ رابط إلى أي مواقعَ إلكترونية للأطراف الثالثة، وأيَ عرضِ خدمات تُقدِّمُه أو مُنتَجٍ تُنتِجُهُ هذه الأطراف) وباستعمالِك تلك ’الخدمات‘ وذاك ’المحتوى‘. وتشمل هذه الكفالاتُ التي نتنصَّلُ منها كفالاتِ التوافرِ [في السوق] والمُلاءمةِ لغرضٍ معين؛

‌ه)     وأنْ نحتفظَ بحق تعديلِ أو تحسينِ أو تحديثِ أو إنهاءِ أيِ وظيفة من وظائف ’الخدمات‘ أو أيِ جزء من’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘، حسب تقديرِنا نحن ودونَ إخطارٍ مسبق؛

‌و)      وألا تُفسَرَ الروابطُ المقدَّمة على [منصات] ’الخدمة‘ إلى مواقعِ أو خدمات أي طرفٍ ثالث، أو إلى عروضِ منتجاتِ أو خدماتِ طرفٍ ثالث، على أنها تزكيةٌ أو قبولٌ مِن طرفنا لتلك المواقع أو الخدمات أو عروض المنتجات أو الخدمات، ما لم نُشِرْ صراحةً إلى خلاف ذلك؛

أننا، وبالرغم من بذلِنا قصارى جهدِنا للإجابة في الوقت المناسب عن أي أسئلةٍ تُطرَحُ علينا أو إلى أي طلبٍ يُقدَّمُ لنا عبرَ ’الخدمات‘، لا نضمنُ أيَ وقتٍ محدَدٍ للإجابة، ونحتفظُ بحق الامتناع عن الرد على أي مراسَلةٍ لا تمتثل لِـ’شروطِ الخدمةِ‘ هذه.

6.2 - وأننا لن نكونَ مسؤولين نحن (وكبارُ موظفينا وأعضاءُ مجلس إدارتِنا ومستخدَمونا ووكلاؤنا والكيانات المنتسبة إلينا ومقاولونا الثانويّون) تجاهك أو تجاه الأطراف الثالثة، إلى أقصى حد يسمح به القانونُ النافذ، عن أي نوعٍ من الأضرارِ ينشَأ عمّا يتعلق بما يلي:

 i.     وصولك إلى- أو استعمالك لِـ ’الخدمات‘ أو أيِ جزءٍ من ’محتوى اللجنة الأولمبية الدولية‘ أو المواقع الإلكترونية المرتبطة بـ’الخدمات‘؛ ii.     وأي وصولٍ إلى أو استعمالٍ غير مأذون لِخوادِمِنا و/أو أي معلوماتٍ شخصية أو غيرِ ذلك من معلوماتٍ محفوظة في هذه الخوادم؛ ii      وأي أخطاء أو أغلاط في المحتوى؛ iv.     وأي تأخُرٍ أو انقطاعٍ أو تعطُلٍ في إرسال الخدمات أو في توصيلِ أو تأديةِ الوظائف المقدَمة عبر ’الخدمات‘، أو أي قصورٍ أو تدنٍ في جودةِ ذلك، من أي نوعٍ كان؛ v. وأي أخطاء أو ڤيروسات برمجية أو ما أشبهَ ذلك يمكن أن تنتقلَ إلى’الخدمة‘ أو عبرَها مِن أي طرفٍ ثالث.

6.3 - وأنك توافقُ على أن تَعصِمَ اللجنةَ الأولمبية الدولية وشركاءَ اللجنة الأولمبية الدولية وتعوِّضَها وتعوّضَهم وتُبرئَ ذمتَها وتُبرئَ ذمتَهم (ويشملُ ذلك كبارَ موظفي وأعضاءَ مجلسِ إدارةِ ومستخدَمي ووكلاءَ ’اللجنة‘ والكياناتِ المنتسبة إليها وشركاءها ومقاوليها ومقاوليهمُ الثانويين) مِن أي مطالباتٍ أو أضرار (بما في ذلك الرسوم القانونية) تنشأ عمّا يتعلق بانتهاك ’شروط الخدمة‘ هذه. وأن تستمرَ هذه العصمةُ ويستمرَ هذا التعويض بعد زوالِ أثرِ ’الشروط‘ وانتهاءِ استعمالِك ’الخدمات‘. وأنك توافقُ أيضاً على أنه يجوزُ للجنة الأولمبية الدولية ولأي شريك من شركائها أن تطالبَ أو يطالبَ، بصورةٍ جماعية أو فردية، بأي حقوقٍ له عندك أو حمايةٍ واجبةٍ له منك تمنحهم إياها هذه ’الشروط‘.

6.4 - لا يجوزُ تفسيرُ أيِ تصرُف من طرفنا على أنه إعفاءٌ من هذه ’الشروط‘ أو تعديلٌ لها، إلا أنْ يكونَ ذلك إعفاءً أو تعديلاً خطياً. وإذا وُجِدَ في هذه ’الشروط‘ نصٌ باطلٌ أو لاغٍ، تظلُ بقيةُ هذه الشروط صالحةً وساريةَ المفعول إلى أقصى حدٍ ممكن في القانون النافذ.

6.5 - تخضع هذه ‘الشروط’ للقوانين السويسرية وتُفسَّرُ في ضوئها، دون اعتبارٍ لتضارب القوانين. وأيُ نزاعٍ يَنشأ عن هذه ’الشروط‘ أو عمّا يتصلُ بتنفيذها أو تفسيرِها أو خرقِها ويتعذرُ حلُهُ ودياً، يُحالُ إلى السلطة القضائية التنفيذية للمحاكم السويسرية بلوزان.

كان آخِرَ تحديث لِـ’شروطِ الخدمةِ‘ هذه في 25 شباط (فبراير) 2020.

اللجنة الأولمبية الدولية، شاتو دو ڤيدي، 1007 لوزان، سويسرا.

المؤسسة الأولمبية للثقافة والتراث، كيه دُوشي 1، 1006 لوزان، سويسرا.

شركة أولمبيك تشانل سيرڤيسيس المحدودة، كايه توريلاغونا 75، 28027 مدريد (رقم التعريف الضريبي B-87320867).

The Tokyo Organising Committee of the Olympic and Paralympic Games