ناتاليا بارتيكا تتحدى التاريخ: "لا يوجد شيء مستحيل"

ولدت ناتاليا بارتيكا بدون يد يُمنى وساعد. "لا يوجد شيء مستحيل"، أخبرتنا نجمة بولندا في تنس الطاولة التي سيطرت على فئتها لما يقارب عقدين من الزمن محققة الفوز بأربع ألقاب بارالمبية على التوالي في الفردي. في سن الـ11 فقط، شاركت في ألعاب سيدني 2000 مما جعلها أصغر لاعبة بارالمبية في تنس الطاولة في التاريخ. بعد أربع سنوات في ألعاب أثينا، أصبحت أصغر بطلة بارالمبية في اختصاصها. في ألعاب بكين 2008، أعادت كتابة التاريخ بمشاركتها في منافسات تنس الطاولة في الألعاب الأولمبية والبارالمبية. لكن ما الذي يحفزها؟ وكيف تمكنت من الفوز بميداليات في بطولة أوروبا في فئة الرياضيين الأصحاء؟ تعرف على...

البرامج الخاصة

جميع البرامج الخاصة